كتاب (مع الرسول الأعظم ص في خطبته) للسيد حسين إسماعيل الصدر دام ظله

قال سماحةُ المَرْجعِ الديني آيةِ اللهِ الفقيه السَّيد حُسَين السَّيد إسماعيل الصَّدْر دام ظله في كتابه (مع الرسول الأعظم ص في خطبته) في آخر جمعة من شعبان قبيل شهر رمضان المبارك:-
(أنَّ الأشهر كلُّها لله سبحانه وتعالى, وأنَّ الزمان كلُّه لله –(بكلِّ آن من آناته, وكلِّ لحظة من لحظاته)- إلاَّ أنَّ هذا الشهر المبارك –(الذي يدعو رسول الله(عليه الصلاة والسلام) الناس لاستقباله)- هو شهر له خصوصيته عند الله, وله أهميته عند الله تختلف عن بقية الشهور, ولهذا صار التأكيد على هذا الشهر )

وقد شرح سماحة المرجع دام ظله معاني هذه الخطبة المباركة في كتابه (مع الرسول الأعظم ص في خطبته)