عيد الأضحى المبارك

قال سماحة المرجع الديني

آية الله الفقيه

السيد حسين السيد إسماعيل الصدر

دام ظله

في كتابه (في رحاب الحجِّ):

يوم العيد.. عيد للروح التي بلغت مطلوبها من الحجِّ.. عيد للقلوب التي تعيش مفاهيم الحجِّ.. عيد للإنسان الذي يشعر بالسعادة لأنَّه وصلَ إلى هذه البقاع وتمكَّنَ من العمل على ما يريده الله، وإلاَّ فإنَّ أجسام الحجَّاج –(خلال ذلك اليوم)- تكون في قمَّة تعبها وجهدها وهي بعيدة عن العيد بالمفهوم السطحي الذي يتعارف عليه من نظافة الجسد أو جديد الملبس.. عيد للتكامل الروحي للإنسان.